الألوان الأحادية من الألف للياء

بقلم دانا أسدي


مرحبا عزيزاتي قرّاء نينا المتابعات للموضة، أتمنى أن تكونوا جميعًا بصحة جيدة، بإمان وما زلتنّ ملتزمات بتدابير الحجر الصحي، بالرغم من أنها تفقدنا صوابنا قليلًا. واصلن غسل تلك الأيدي وأبقين في المنزل!

يكفي حديثًا عن الحجر الصحي! لنحظى ببعض المرح ونتحدث عن أحدى صيحات الموضة المفضلة دومًا لدي، الغير محددة بوقت، والبسيطة والأهم من ذلك كله أنها فريدة من نوعها.

الألوان الاحادية، نراها في المجلات، دومًا تكون برّاقة ولافتة للنظر ولكننا طالما تلقينا الصوت الداخلي يقول لنا “لن يبدو مظهرك جيدا به”، “أنه مخصص لعارضات الازياء” وأفضل من كل ذلك “هذه الصيحة لا تليق بشكل جسدي”

ماذا لو اخبرتك أننا جميعًا في الغالب نكون بطريقة أو بأخرى أيقونات للألوان الأحادية! تلميح؛ إرفعي حاجبك اذا قمت خلال الشهرين الماضية على الاقل بارتداء اطلالة باللون الاسود من رأسك حتى قدميك. هذا هو اسلوب الالوان الاحادية يا عزيزتي متابعة الموضة.

تمسكي بهذه الفكرة الآن، واذهبي لتفحص خزانتك، اجمعي كل قطعة تنتمي إلى نفس درجة اللون، زيدي بعض القطع، حزام كذلك، أضيفي لها جزمة مميزة، اعتمدي اطلالة بجزمة كاحل بيضاء كهذه من ستيف مادن أو تلك الجزم العسكرية من دوك مارتنز وفيولا، أنت ملكة 2020 في الالوان الاحادية! إن تنسيق قطع احادية اللون اطلالة من السهل تحقيقها، كما انها هدية من كبار مراجع الموضة إلى جميع معارضي الاقمشة ذات الانماط والرفاق الغير مؤيدين لخلط الالوان.

يمكنها بالاضافة إلى ذلك أن توفر عليك بعض النقود. قومي فقط بترتيب خزانتك تبعًا لألوان القطع، اجلبيها وانطلقي. ربما تمكنت من ازاحة مخاوفك تجاه الموضة بتلميح واحد، على الرحب والسعة!

إليكِ بعض الإلهام، ألقي نظرة، تصالحي معها وجربيها. أنا أؤمن بك!

ASADY LLC.
شيكاغو، الولايات المتحدة

*ترجمة: لبنى جمال


Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate »